#BlackLivesMatter
AMP

AMP Overview

ما هو مشروع "صفحات الجوّال المسرَّعة"؟

يمثل مشروع "صفحات الجوّال المسرَّعة (AMP)" مبادرة مفتوحة المصدر نشأت من مناقشات بين الناشرين وشركات التكنولوجيا حول الحاجة إلى تحسين المنظومة المتكاملة لمحتوى الجوّال بالكامل للجميع - الناشرين ومنصّات المستهلكين والمعلنين والمنشئين والمستخدمين.

واليوم، قالمتوقَّع هو ضرورة أن يتم تحميل المحتوى بسرعة فائقة وأن يسهل استكشافه. في الحقيقة يمكن أن يستغرق تحميل المحتوى عدة ثوانٍ، أو قد لا يتم تحميله كاملاً على الإطلاق، لأن المستخدم يتجاهل الصفحة البطيئة. بالتالي فمشروع "صفحات الجوّال المسرَّعة" عبارة عن صفحات ويب مصممة للتحميل بشكل شبه فوري -- وهي تمثل خطوة نحو شبكة ويب أفضل للأجهزة الجوّالة للجميع.

ما هي مزايا مشروع "صفحات الجوّال المسرَّعة"؟

السرعة في غاية الأهمية والتحميل الفوري هو الحل المثالي. فقد أظهرت الأبحاث أن معدلات الارتداد العالية ترتبط بصفحات الويب بطيئة التحميل. وباستخدام تنسيق AMP، سيكون من الممكن إلى حد كبير إقناع الأشخاص باستهلاك مزيد من المحتوى والتفاعل معه. لكن الأمر لا يتعلق فحسب بالسرعة والأداء. نحن نريد أيضًا التشجيع على التوزيع المحسَّن بحيث يمكن للناشرين والموزعين الاستفادة من إمكانات الويب المفتوح لكي يظهر المحتوى الذي يقدّمونه للجميع بسرعة -- عبر مختلف المنصّات والتطبيقات -- ما قد يؤدي إلى مزيد من الإيرادات.

كيف يعمل تنسيق "صفحات الجوّال المسرَّعة"؟

تعمل "صفحات الجوّال المسرَّعة" كأي صفحة HTML أخرى، ولكن مع السماح بمجموعة محدودة من الوظائف التقنية التي تحددها وتتحكم فيها مواصفات AMP مفتوح المصدر. ومثل جميع صفحات الويب، سيتم تحميل "صفحات الجوّال المسرَّعة" على أي مكوّن حديث للعرض على الويب في المتصفحات أو التطبيقات.

تستغلّ ملفات AMP العديد من الأساليب التقنية والبنيوية التي تعطي الأولوية للسرعة لتوفير تجربة أسرع للمستخدمين. ويمكن لمطوّري AMP استخدام مكتبة منسقة ومتنامية من مكونات الويب التي توفر القدرة على تضمين كائنات وسائط منسقة مثل الفيديو والمشاركات على وسائل التواصل الاجتماعي أو عرض الإعلانات أو تجميع التحليلات. وليس الهدف من ذلك هو تجانس الشكل والمظهر الذي سيبدو عليه المحتوى، ولكن بدلاً من ذلك، بناء أساس تقني مشترك بدرجة أكبر بين الصفحات لتسريع أزمنة التحميل.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن تخزين ملفات AMP مؤقتًا على السحابة من أجل تقليل الزمن الذي يستغرقه المحتوى للوصول إلى الجهاز الجوّال لدى المستخدم. وباستخدام تنسيق AMP، يعمل منتِجو المحتوى على إتاحة المحتوى في ملفات AMP لتخزينه في الذاكرة المؤقتة من قِبل جهات خارجية. وفي إطار هذا النوع من أُطُر العمل، يواصل الناشرون والمعلنون التحكم في المحتوى الذي يقدّمونه، ولكن المنصّات يمكنها إجراء عملية التخزين في الذاكرة المؤقتة أو النسخ المطابق للمحتوى لتحقيق سرعة تسليم مثالية للمستخدمين. وقد قدمت Google ذاكرة التخزين المؤقت Google AMP والتي يمكن استخدامها من جانب أي شخص بدون تكلفة، وسيتم تخزين جميع صفحات AMP في الذاكرة المؤقتة بواسطة "ذاكرة التخزين المؤقت Google AMP". ويمكن كذلك للشركات الأخرى إنشاء ذاكرة تخزين AMP مؤقتة تخصّها.

باختصار، يتمثل الهدف في الجمع بين أداء وظيفي تقني محدود ونظام توزيع يعتمد على التخزين المؤقت والذي سيؤدي إلى تحسين أداء الصفحات وزيادة تنمية الجمهور.

لماذا يستخدم مشروع "صفحات الجوّال المسرَّعة" نهج المصدر المفتوح؟

تريد الشركات المشارِكة في المشروع تحسين عمل الويب للجوّال للجميع -- وليس فقط لمنصّة واحدة، أو لمجموعة واحدة من التقنيات، أو مجموعة واحدة من الناشرين، أو مجموعة واحدة من المعلِنين. ويتيح نهج المصدر المفتوح للمشروع مشاركة الأشخاص لأفكارهم ورموزهم البرمجية والمساهمة فيها لتسريع الويب للجوّال. نحن فقط على أعتاب بداية تلك الرحلة ونتطلع إلى انضمام الناشرين والمعلنين الآخرين وشركات التكنولوجيا الأخرى إلى مسيرتنا.

من يمكنه استخدام "صفحات الجوّال المسرَّعة"؟

يعد المشروع متاحًا لجميع الفاعلين في المنظومة المتكاملة - الناشرين ومنصّات المستهلكين والمعلنين ومُنشِئي المحتوى. وللحصول على فكرة عن بعض الشركات والمواقع التي تستخدم AMP، تفضّل بزيارة صفحة "مَن".

ما هي نتائج استخدام "صفحات الجوّال المسرَّعة"؟

باستخدام تنسيق AMP، يعمل المنتِجون على إتاحة إمكانية الزحف إلى المحتوى في ملفات AMP وفهرسته وعرضه (وفقًا لبروتوكول استبعاد برامج الروبوت) وتخزينه مؤقتًا من قِبل جهات خارجية.

ما هي المسؤوليات الواقعة عليّ عند استخدام "صفحات الجوّال المسرَّعة"؟

إذا كان الناشر أو المعلن يعمل على تجميع بيانات من المستخدمين الذين يعرضون صفحات AMP، فإن عملية جمع البيانات هذه ستخضع لسياسة الخصوصية لديهم. وتقع على عاتق الناشر أو المعلن مسؤولية الإفصاح عن سياسة الخصوصية لديه، وبشكل مثالي، من خلال تضمين رابط إليه داخل كل صفحة من صفحات AMP التابعة لهم.

علاوةً على ذلك، تقتضي القوانين في العديد من الولايات القضائية، مثل الاتحاد الأوروبي، أن يوفر الموقع الإلكتروني للزوار معلومات عن ملفات تعريف الارتباط والأشكال الأخرى من التخزين المحلي المستخدمة على الموقع (بما في ذلك صفحات AMP). وفي الكثير من الحالات، تتطلب هذه القوانين أيضًا أن يحصل الموقع الإلكتروني على الموافقة. وتقع على عاتق الموقع الإلكتروني مسؤولية تحديد نوع الإشعار المناسب لذلك، تبعًا لاستخدامه لملفات تعريف الارتباط. يمكن العثور على معلومات وأدوات إضافية لإنشاء إشعارات ملفات تعريف الارتباط على www.cookiechoices.org. تجدر الإشارة إلى أنّ مكوّن AMP amp-user-notification يوفّر طريقة لعرض إشعار للمستخدم قابل للرفض.

في حال عرض صفحة AMP ضمن عارض على منصّة تابعة لطرف ثالث، مثل العارض Google AMP Viewer على "بحث Google"، فقد يكون العارض عبارة عن بيئة مختلطة يمكن فيها لكل من صفحة AMP ومنصّة الطرف الثالث تجميع بيانات حول المستخدم. وفي تلك الحالة، يكون تجميع البيانات من جانب كل طرف محكومًا بسياسة الخصوصية لذلك الطرف (أي، في بيئة العارض المختلطة، تكون البيانات التي تجمعها صفحة AMP محكومة بسياسة الخصوصية فيها والبيانات التي تجمعها منصّة الطرف الثالث تكون محكومة بسياسة الخصوصية للمنصّة). وتقع على عاتق كل جهة مسؤولية الإفصاح عن سياسة الخصوصية لديها والامتثال للوائح البيانات ذات الصلة، بما يشمل القوانين الأوروبية المتعلقة باستخدامها لملفات تعريف الارتباط.

ما نوع المحتوى الأنسب عند استخدام "صفحات الجوّال المسرَّعة"؟

الهدف هو أن يكون استخدام "صفحات الجوّال المسرَّعة" مناسبًا لجميع أشكال المحتوى، من القصص الإخبارية إلى الفيديوهات ومن المدونات إلى الصفحات التجارية وملفات GIF.

هل تقتضي مواءمة المحتوى الذي أقدّمه مع "صفحات الجوّال المسرَّعة" مزيدًا من العمل؟

إنه لا يستلزم الكثير من العمل باختصار. ونظرًا لأن "AMP HTML" مبني بالكامل استنادًا إلى تقنيات الويب القائمة، فإن عملية التطوير ستعكس فقط تلك التقنية التي يستخدمها الناشرون والمعلنون اليوم بالفعل. ويمكن للناشرين والمعلنين التعرّف على مواصفات AMP HTML على GitHub. ولا نتوقع تكثيفًا تعليميًا كبيرًا بالنسبة لتلك التقنيات المستخدمة في العملية الحالية.

كيف يمكن لأحد الناشرين أو المعلنين تحويل المحتوى إلى AMP HTML؟

بإمكان الناشرين ومقدِّمي نظام إدارة المحتوى (CMS) تطوير عملية دمج مع نظام إدارة المحتوى (CMS) لديهم لإنشاء محتوى AMP. وقد نشرت مؤسسة Automattic من قبل وظيفة إضافية لـ AMP على WordPress ونأمل أن تضيف جميع أنظمة إدارة المحتوى الدعم المطلوب لصفحات AMP HTML.

هل AMP للأجهزة الجوّالة فقط؟

تم تصميم AMP مع مراعاة سرعة الاستجابة، لأجل العمل مع جميع أحجام الشاشات. ومع ذلك، فإن بعض ميزات المنصّات التابعة لأطراف ثالثة (مثل، منصّة العرض ذات العناصر المتغيّرة "أهم أخبار Google") قد تكون مصممة لتجارب الأجهزة الجوّالة فقط. راجع المنصّة التابعة للطرف الثالث لمعرفة كيفية استخدامها لـ AMP. ولمزيد من المعلومات حول صفحات AMP للأجهزة الجوّالة وأجهزة كمبيوتر سطح المكتب، راجع منشور مدونة بول باكاوس بعنوان لمحة عن "الجوّال" في "صفحات الجوّال المسرَّعة".